سفنكس
أهلا وسهلا عزيزى الزائر منتدى سفنكس يرحب بك


رياضة - فيديو - فوركس - تجارة إلكترونية - أخبار - صور - ترفية - العاب -
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالدردشةبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول دخول

شاطر | 
 

 الأخبارالإقتصادية، والتحليلات- توصيات الفوركس- برعاية النخبة للعملات(الخميس21فبراير2013)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
roro2012
عضو ذهبى
عضو ذهبى
avatar

عدد المساهمات : 360
نقاط : 1080
تاريخ التسجيل : 05/03/2012

مُساهمةموضوع: الأخبارالإقتصادية، والتحليلات- توصيات الفوركس- برعاية النخبة للعملات(الخميس21فبراير2013)   الخميس فبراير 21, 2013 7:48 pm

الأخبار الإقتصادية، والتحليلات الفنية - برعاية النخبة للعملات - توصيات الفوركس


التحليلات الفنية:
التحليل الفنى للزوج اليورو/دولار:
انخفض الزوج بشكل حاد يوم أمس بعد أن فشل في تحقيق الاستقرار فوق الهدف الأول للنمطAB = CD الهارمونى عند 1.3440، يليه كسر المستوي 1.3355 الذي زاد التحرك نحو الهدف الثاني عندالمستوي 1.3270. يقع تداول هذا الزوج الآن اسفل الهدف الثاني المتمثل في التصحيح 61.8٪، حيث ان الاستقرار اسفله قد يمدد اهداف النمط البادئ عند المستوى 1.3150 عند التصحيح 78.6٪ نحو مستوى الدعم الرئيسي للقناة الصاعدة عند المستوي 1.3205. سنبقى على توقعاتنا السلبية طالما ان المستوى 1.3355 مستهدفا.

مستويات التداول لهذا اليوم قد تكون بين مستوى الدعم الرئيسي عند 1.3080 والمقاومة الرئيسية عند 1.3355.

الاتجاه العام على المدى القصير هو في الاتجاه الصاعد ويستهدف المستوى 1.4375 طالما ان الزوج لايزال يتداول اعلى من المستوى 1.2990.

مستويات الدعم: 1.3235، 1.3205، 1.3170، 1.3150، 1.3100
مستويات المقاومة: 1.3270، 1.3310، 1.3355 و 1.3385، 1.3440

التوصيات: بناء على الرسم البياني أعلاه نحن نعتقد بأن بيع دون المستوى 1،3270 و استهداف 1،3205 ، ثم 1،3150 و1،3080 ووقف الخسارة مع إغلاق بفاصل أربع ساعات فوق 1.3355 قد يكون مناسبا.


التحليل الفنى للزوج الجنيه الاسترلينى/دولار:
موجة البيع المكثفة دفعت الزوج للانخفاض الحاد ليكسر مستويات فيبوناتشي ، مما تسبب فى استمرار الاتجاه الهابط ليستهدف المستوى 261.8٪ عند المستوي 1.5040 التي لا تزال سارية المفعول طالما ان الزوج مستقرا دون المستوى 1،5225. مؤشرات العزم تقدم إشارات ذروة البيع ، ولكننا سنتتجاهلها طالما ان الزوج مستقر دون المستوى 1،5225.

مستويات التداول لهذا اليوم قد تكون بين الدعم الرئيسي عند 1.4980 والمقاومة الرئيسية عند 1.5340.

الاتجاه العام على المدى القصير هو الاتجاه الهابط ويستهدف المستوى 1.6875 طالما ان الزوج لايزال يتدالو عند المستوى 1.4225.

مستويات الدعم: 1.5130، 1.5080، 1.5035، 1.5000، 1.4980
مستويات المقاومة: 1.5225، 1.5285، 1.5340، 1.5415، 1.5455

التوصيات: بناء على الرسم البياني أعلاه نحن نعتقد بأن بيع الزوج دون المستوى 1.5160 واستهداف1.5130 ، ثم 1،5080 و1،5040 ووقف الخسارة مع إغلاق بفاصل أربع ساعات فوق 1.5225 قد يكون مناسبا.


التحليل الفنى للزوج الدولار/ين ياباني:
لا يزال التداول الضعيف للزوج مستقر دون أدناه 94،50 كما نراه الآن يتداول دون مؤشرات الانحدار الخطي. ولذلك، فإن هناك احتمال وجود الاتجاه الهابط خلال هذه الجلسة ، وخصوصا ان السلبية تظهر بوضوح على مؤشرات العزم.

مستويات التداول لهذا اليوم قد تكون بين الدعم الرئيسي عند 91.65 والمقاومة الرئيسية عند 94.85.

الاتجاه العام على المدى القصير هو الاتجاه الصاعد ويستهدف المستوى 100،00 طالما ان الزوج يتداول فوق المستوى 84.00.

مستويات الدعم: 93.30، 93.10، 92.70، 92.25، 92.05
مستويات المقاومة: 93.65، 93.80، 94.05، 94.25، 94.85

التوصيات: بناء على الرسم البياني أعلاه نحن نعتقد بأن بيع الزوج دون المستوى 93،50 و استهداف 92،70 ، ثم 92،50 و92،05 ووقف الخسارة مع إغلاق بفاصل أربع ساعات فوق 94.50 قد يكون من مناسبا.


التحليل الفنى للزوج اليورو/جنيه استرليني:
بعد تحليل حركة الزوج اليورو / الإسترليني اليوم وأمس، نرى ان مؤشرات الانحدار الخطي تسبب فى دعم قوي للزوج لأنها تستقر فوق القمة الاخيرة عند المستوى 0.8715. ولذلك، فإننا نتوقع ظهور الاتجاه الصعودي خلال الفترة المقبلة. وبالإضافة إلى ذلك، فإننا نتوقع تقديم مؤشر ستوكاستيك تقاطع إيجابي، لدعم توقعاتنا.

مستويات التداول المتوقع اليوم بين الدعم الرئيسي عند 0.8615 ومستوى المقاومة الرئيسي عند 0.8890.

الاتجاه قصير الأمد الصاعد يستهدف المستوى 1.0370 طالما ان الزوج لايزال يتداول فوق المستوى 0.7785.

مستويات الدعم: 0.8720، 0.8700، 0.8680، 0.8665، 0.8615
مستويات المقاومة: 0.8740 و 0.8760، 0.8800، 0.8840، 0.8890

التوصيات: بناء على الرسم البياني أعلاه، نحن نعتقد بأن شراء الزوج فوق 0.8720 واستهداف 0.8740 و 0.8760 و0.8800 ووقف الخسارة دون المستوى 0.8680. قد يكون مناسبا


التحليل الفنى للزوج اليورو/ين ياباني:
تم كسر دعم القناة الصاعدة، كما هو موضح على الرسم البياني، نظرا لأن زوج اليورو / ين استقر دون مؤشرات الانحدار الخطي. يمكن أن تزيد من انخفاض الزوج ليصل الى المستوى 122،15 ، حيث ان كسر المستوى 125،65 قد يؤدى الى فشل هذه التوقعات السلبية. نود أن نرى استقرار التداول دون المستوى 124،50 من أجل دعم أفضل التوقعات.

مستويات التداول المتوقعة اليوم بين الدعم الرئيسي عند 122.15 ومستوى المقاومة الرئيسية عند 126.00.

الاتجاه قصير الأمد الصاعد يستهدف المستويات المذكورة.

مستويات الدعم: 123.50، 123.00، 122.70، 122.15، 121.50
مستويات المقاومة: 124.10، 124.50، 124.85، 125.00، 125.70

التوصيات: بناء على الرسم البياني أعلاه، فإننا نوصي بيع الزوج اسفل المستوى 124.00 و استهداف 123.50 ، و122،70و 122،15 ووقف الخسارة فوق المستوى 124.50.


الأخبار الإقتصادية:
إنقسام اللجنة الفيدرالية حول برنامج التيسير الكمى:
اظهر محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية المفتوحة الذي عقد ما بين 29-30 من شهر كانون الثاني/يناير، قرار اللجنة الإبقاء على أسعار الفائدة الرئيسية دونما تغيير عند مستوياتها التاريخية المتدنية الحالية بين 0.00 و 0.25 بالمئة، وانتهاءً بإعادة إحياء برنامج التخفيف الكمي (التيسير الكمي)، منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

واظهر التقرير الصادر بوجود انقسام في أراء أعضاء اللجنة الفيدرالية حيال استمرار العمل بتيسير السياسات النقدية وبالأخص برامج التخفيف الكمي، إذ يرى بعض الأعضاء بأن الإقتصاد الأمريكي يسير في الإتجاه الصحيح نحو التحسن ولا يوجد هنالك حاجة إلى العمل على سياسات التخفيف الكمي، أما القسم الآخر من الأعضاء ما زال يرى بأنه يجب استخدام هذه السياسات حتى تتم معالجة قطاع العمل وخصوصاً بأن معدلات البطالة الأمريكية والبالغة 7.9% مازالت مرتفعة.

وفقاً لوقائع محضر الاجتماع فإن المسئولين بالاحتياطى الفيدرالى سوف يقومون بالنظر فى إجراء تغييرات فى برنامج التيسير الكمى فى اجتماعهم المقبل فى شهر مارس/آذار.

فى حين أكد بعض المسئولين أن إنهاء برنامج التيسير الكمى قريباً سيؤدى إلى تدمير الاقتصاد.

وأظهر التقرير، الانقسام الذى حدث بين المسؤولين حول الاستمرار فى برنامج شراء الأصول بمقدار 85 مليار دولار شهرياً، وبشكل عام فإن الكثير منهم قد أبدوا قلقهم بشأن تكلفة ومخاطر ذلك البرنامج

و أعرب بعض أعضاء اللجنة عن قلقهم إزاء تأثير سياسة التخفيف الكمي في المستقبل على إقتصاد الولايات المتحدة الأمريكية، حيث ناقشوا المضاعفات المحتملة التي ستنتج من هذه السياسات كالتأثير على معدلات التضخم . ويذكر بان برنامج التخفيف الكمي هو برنامج يقضي بشراء المزيد من السندات المدعومة بالرهونات العقارية.

واصل البنك الفيدرالي في اجتماعه المنعقد ما بين 29-30 من شهر يناير، التزامه بدعم نمو الاقتصاد من خلال تيسير سياساته النقدية، بداية عن طريق الإبقاء على أسعار الفائدة الرئيسية دونما تغيير عند مستوياتها التاريخية المتدنية الحالية بين 0.00 و 0.25 بالمئة، وانتهاءً بإعادة إحياء برنامج التخفيف الكمي (التيسير الكمي)، منذ سبتمبر/أيلول الماضي.

و أقرّ البنك الاحتياطى في سبتمبر/أيلول الماضي إعادة العمل ببرنانج التخفيف الكمي (التيسير الكمي)، وبواقع 40 مليار دولار أمريكي شهرياً، في حين أقدم البنك على إضافة 45 مليار لتلك الخطة أواخر العام الماضي 2012، ليصبح إجمالي مبلع خطط لتخفيف الكمي (التيسير الكمي) 85 مليار دولار شهرياً.

وأكد البنك الاحتياطى الفيدرالي في آخر اجتماعاته على أن أسعار الفائدة ستبقى على ما هي عليه عند مستوياتها التاريخية المتدنية الحالية بين 0.00 و 0.25% طالما بقيت معدلات البطالة فوق مستويات 6.5 بالمئة، ومعدلات التضخم دون مستويات 2.5 بالمئة، أي حتى العام 2015، وذلك بحسب توقعات البنك الفدرالي الخاصة بالتضخم والبطالة والنمو.

ارتفع مؤشر الدولار الامريكي ليتم تداوله حاليا حول مستويات 81.05 بعدما كان قد أفتتح جلسته حول مستويات 81.04 محققاً اعلى مستوى عند 81.09 والأدنى عند 80.26.

آبى: اليابان لا تحتاج الى شراء سندات أجنبية لدعم الأقتصاد:
أشار رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي أن بلادة لا تحتاج لشراء سندات أجنبية تحت قيادة رئيس البنك المركزي الياباني الجديد. ليضح حد بهذا التصريح لإبعاد التهمة عن اليابان أنها تفعل ذلك بغرض إضعاف قيمة الين و خلق ميزة تنافسية بشكل يهدد اقتصاديات أخرى.

حيث أن قرار وقف شراء سندات أجنبية قد يجنب اليابان توترات قد تنشأ بينها و بين مجموعة العشرين، لنجد أن تصريحات آبي بمثابة رسالة طمأنة خصوصاً أن مجموعة العشرين في اجتماعهاالأخير أشادت بالسياسات التحفيزية اليابانية و غضت الطرف عن الحديث عن الين و نفت عن الحكومة اليابانية أنها تسعى لإضعاف الين بشكل أكبر من دعم اقتصاد البلاد.

تثير عمليات شراء السندات الأجنبية حفيظة الدول الأخرى لأنها عملية تمثل التفاف حول الغرض الأصلي وهو دعم الاقتصاد الياباني. فالهدف من شراء سندات أجنبية هو توفير السيولة النقدية اللازمة لذلك وهو ما يعني بالطبع زيادة المعروض من العملة المحلية و هي الين مما يساهم في إضعافه أكثر، بالإضافة إلى هذا نجد أن زيادة المعروض من السيولة النقدية المخبأة في السندات الأجنبية سيساهم في إضعاف القيمة الشرائية لها و بالتالي المساعدة في ارتفاع التضخم.

اليورو عند ادنى مستوياته فى 6 اسابيع متأثرا بمحضر اللجنة الفيدرالية:
واصل اليورو تراجعه أمام الدولار لليوم الثاني بعد صدور محضر اجتماع البنك الفيدرالي الذي أظهر وجود امكانية لتقليص حجم برنامج التخفيف الكمي أو ايقافه في وجود خلاف بين مسؤولي البنك.

وتراجعت العملة الأوروبية الموحدة إلى مستوى 1.3235 الذي يعد الأدنى لها منذ العاشر من يناير/كانون الثاني، وذلك قبل أن تقلص هذا الهبوط إلى 1.3250.

وأظهر محضر الأجتماع بأن بعض أعضاء اللجنة الفيدرالية يرون بأن الاقتصاد الأمريكي يسير في الاتجاه الصحيح نحو التحسن، ولا يوجد هنالك حاجة إلى إعادة إحياء سياسات التخفيف الكمي، أما القسم الآخر من الأعضاء ما زال يرى بأنه يجب استخدام هذه السياسات حتى تتم معالجة قطاع العمل وخصوصاً بأن معدلات البطالة الأمريكية والبالغة 7.9% مازالت مرتفعة

الذهب يتراجع الى ادنى مستوياته فى 7 اشهر عقب صدور محضر الفيدرالى:
واصلت اسعار الذهب تراجعها لليوم السابع على التوالي، حيث بلغت أدنى مستوياتها منذ يوليو/تموز الماضي، وذلك في أعقاب نشر وقائع اجتماع البنك الفيدرالي السابق الذي كشف نقاشا بين المسؤولين الفيدراليين حول مخاطر وفوائد المزيد من التخفيف الكمي.

كما أوضح محضر الاجتماع وجود خلاف حول البرنامج الحالي، حيث حذر البعض من إنهاء سابق لأوانه، بينما رأى البعض الآخر أن هناك حاجة لإنهاء مبكر

أظهر محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية بالبنك الاحتياطي الفيدرالي مخاوف بعض أعضاء اللجنة بشأن استمرار البنك في برامج شراء الأصول وهناك من يطالب بخفض القيمة وتوقيت البرنامج أو حتى وقفه نهائيا في ظل ارتفاع المخاطر محتملة نتيجة لهذه البرامج، الأمر الذي تم تسعيره في الأسواق على أن مجرد الافصاح عن هذه المخاوف يعني إمكانية سحب البنك لهذه السياسات وما يعني تراجع المخاطر المحتملة لارتفاع التضخم وبالتالي التخلي عن الذهب كاداه للتحوط من التضخم مستقبلا.

تصريحات أعضاء البنك المطالبة بسحب أو تقليص السياسات التحفيزية أحدثت حيرة في الاسواق خلال الشهر السابق لكن في نهاية المطاف خرج علينا رئيس البنك السيد بن برنانكي بتصريحات تؤكد على أن البنك ملتزم بتطبيق برامج شراء الأصول حتى يتم خفض معدل البطالة إلى ما دون 6.5% ويتعافي الاقتصاد الأمريكي.

استفاد الدولار الأمريكي من نتائج محضر البنك حيث ارتفع إلى أعلى مستوياته في ثلاثة أشهر أمام العملات الرئيسية الأخرى كما يظهر على مؤشر الدولار – يقيس أداء الدولار أمام ست عملات رئيسية- الذي سجل في المعاملات المبكرة مستوى 81.27 قبل أن يتراجع قليلا إلى مستوى 81.14 ساعة إعداد التقرير.

وتراجعت أسعار الذهب في المعاملات المبكرة إلى 1554.95 دولار للأونصة وهو ادنى مستوى فى 7 اشهر قبل أن ترتد للتداول حول مستويات 1567.40 دولار للأونصة ساعة كتابة التقرير.

وتراجعت اسعار الذهب يوم امس بنحو 2.6% من مستويات 1604.57 دولار للأونصة إلى 1563.35 دولار للأونصة لتحقق بذلك أسوأ خسائر في يوم واحد خلال عام كامل.

وتراجعت أسعار الفضة بالأمس الى أدنى مستوى لها في ستة أشهر عند لتداول عند المستوى 28.27دولار للأونصة فيما لاتزال تتداول بالقرب من ذلك المستوى اليوم في المعاملات المبكرة عند 28.48 دولار للأونصة.

ارتفاع الصادرات السويسرية فى يناير بنسبة 3.7%:
اعلن مكتب الجمارى الفيدرالى اليوم , ارتفاع الصادرات السويسرية في يناير الماضي.

وقال مكتب الجمارك في برن وذلك في بيان ارسل بالبريد الالكتروني اليوم ان المبيعات الخارجية ارتفعت بنسبة 3.7 في المئة من ديسمبر،. وانخفضت الواردات بنسبة 0.5 في المئة.

نما الفائض التجاري إلى 2.13 مليار فرنك سويسري من 904 مليار فرنك المنقحة في ديسمبر / كانون الاول.

ارتفاع نشاط القطاع الخاص الالمانى للشهر الثالث على التوالى:
ارتفع نشاط شركات القطاع الخاص الألمانى للشهر الثالث على التوالى ، مدعومة بالأرتفاع الكبير فى إنتاج القطاع الخاص . سجل مؤشر ماركيت فلاش الالمانى المركب 52.7 منخفضا من 54.4 المسجلة فى ديسمبر , الا انه يظل فوق المستوى 50 مما يدل على استمرار الأنتاج فى الارتفاع وبعدة عن الانكماش. وتقترب القراءة الاخيرة من تحقيق اطول سلسة من الارتفاع ، وتشير الى الأرتفاع القوى فى الأنتاج خلال شهر فبراير

تشير البيانات الاخيرة الى الارتفاع الملحوظ فى انتاج قطاع الخدمات على ارغم من تراجع وتيرة التوسع المسجلة فى يناير عن اعلى مستوى لها فى 19 شهرا. ارتفع انتاج الصناعات التحويلية الالمانية ايضا خلال فبراير , والتى تشير الى عودة الأنتاج الى النمو المسجل فى بداية 2013.

استقر معدل البطالة فى القطاع الخاص الالمانى فى فبراير. ارتفع عدد العاملين فى القطاع الخاص فى قطاع الخدمات، بينما سجل قطاع الصناعات التحويلية تراجع طفيف والذى يعتبر اقل من يناير .

تراجع مؤشر مديرى المشتريات لمنطقة اليورو اقل من المتوقع فى فبراير:
تلقت امال منطقة اليورو فى الانتعاش من الركود ضربة قاسية يوم الخميس، حيث أظهرت عمليات المسح الانكماش في الأعمال التجارية في المنطقة ساء بشكل غير متوقع هذا الشهر - وخاصة في فرنسا.

وكان الاقتصاديون يتوقعون أن مؤشر مديرى المشتريات لقطاع الخدمات فى منطقة اليورو يوم الخميس من شأنه أن يضيف بوادر انتعاش هو أن في المستقبل القريب.

انخفض مؤشر مديرى المشتريات فى منطقة اليورو في فبراير إلى 47.3 من 48.6، مما يشكل ان هذا العام سيكون دون المستوى 50 50 للنمو ويمحو التوقعات بارتفاعه إلى 49.0 كما توفع المحللين

واظهر مؤشر مديرى المشتريات ان الفجوة الاقتصادية بين ألمانيا وفرنسا - أكبر دولتين اقتصادات في منطقة اليورو – ااتسعت على أوسع نطاق منذ بدأ تدوين البيانات في عام 1998.

على الرغم من ان الشركات في ألمانيا حافظت على معدل النمو الا ان شركات الخدمات الفرنسية على وشك الدخول أسوأ ركود لها منذ الركود العظيم في أوائل عام 2009.

ميركل تؤكد دعم المانيا لاتفاق التجارة الحرة بين امريكا وأوروبا:
قالت المستشارة الألمانية "انجيلا ميركل" ان اتفاق التجارة الحرة بين الولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي سيكون من أهم مشروعات المستقبل بالنسبة للدول السبعة والعشرين الأعضاء في الاتحاد إذا أبقت أوروبا على اهتمامها

فمثل هذه الخطوة "لا تعد مجرد اتفاق لكنها مشروع للنمو الحقيقي" على حد قولها اليوم أمام البوندستاغ –البرلمان الألماني.

وأشارت "ميركل" إلى ضرورة بدء المفاوضات بين الطرفين خلال النصف الأول من هذا العام، فيما ستقوم بلادها بتقديم الدعم القوي لذلك.

ومن المعلوم أن الولايات المتحدة والمفوضية الأوروبية التي تعد الذراع التنفيذي للاتحاد الأوروبي أعلنتا معا الأسبوع الماضي إطلاقاً رسمياً لمفاوضات التجارة الحرة، والتي يجب أن تتجاوز عبقات كبرى.

وعلى ما يبدو فإن قواعد السلامة المتشددة من قبل الاتحاد الأوروبي تجاه الواردات الزراعية الأمريكية ستكون أولى المحطات الهامة في تلك العقبات، في الوقت الذي ترى فيه أوروبا أن الاتفاق سيساهم في تجاوز تعثر النمو الاقتصادي الحالي

الميزانية البريطانية تحقق فائضا فى يناير بسبب ارتفاع عائدات الضرائب:
وأظهرت المالية العامة في بريطانيا فائض كبير في يناير/ كانون الثاني، ولكن طريقة العلاج المقيدة للاحصائيات الرسية للأموال المنقولة من بنك انجلترا تطرح تحديا إضافيا للحكومة لتحقيق أهدافه الميزانية للعام بأكمله.

خفض العجز هي السياسة الاقتصادية المركزية لتحالف المحافظين الذى يقود بريطانيا، والذي جاء إلى السلطة في مايو 2010 عندما كان عجز الميزانية في بريطانيا أكثر من 11 في المئة من الناتج الاقتصادي السنوي .

وقال مكتب الاحصاءات الوطنية ان اجراءات الحكومة المفضلة للاقتراض العام البريطاني، هى استبعاد بعض الآثار من عمليات إنقاذ البنوك التي أظهرت فائضا قدره 11.406 مليار استرلينى في يناير كانون الثاني يوم الخميس.

هذا ارتفاع من 6.435 مليار استرلينى في يناير كانون الثاني عام 2012 واعلى من توقعات المحللين بوجود فائض بمقدار 8.15 مليار استرلينى.

تعكس الأرقام التدفقات في يناير كانون الثاني من إيرادات ضريبة الدخل والشركات، فضلا عن الأموال من البنك، وقناع غموض الصورة للأشهر التسعة السابقة.

منذ بداية السنة الضريبية في أبريل 2012، وقد بلغ مجموع الاقتراض £ 93800000000، باستثناء دفعة لمرة واحدة من نقل الملكية أصول معاش التقاعد البريد.

تراجع قطاع الخدمات الفرنسى لآدنى مستوى له فى 4 سنوات:
انكمش قطاع الخدمات الفرنسي في فبراير/ شباط بأسرع وتيرة في نحو أربع سنوات مما يشير إلى أن ثاني أكبر اقتصاد في منطقة اليورو بعيد عن الانتعاش الذي بدأ يظهر في أنحاء أخرى من المنطقة.

وبلغت القراءة الأولية لمؤشر مؤسسة ماركت لمديري المشتريات في قطاع الخدمات 42.7 في فبراير انخفاضا من 43.6 في الشهر الماضي مسجلا أدنى مستوى منذ فبراير شباط 2009 حين كانت فرنسا تعاني من أسوأ مراحل الأزمة المالية العالمية.

وارتفع مؤشر قطاع الصناعات التحويلية إلى أعلى مستوى في شهرين عند 43.6 مقارنة مع 42.9 في يناير كانون الثاني.

ومازال المؤشران أدنى بكثير من مستوى 50 نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش.

وقال كريس وليامسون كبير الاقتصاديين لدى ماركت "توجد صورة متسقة جدا تظهر أن قطاع الأعمال الفرنسي يعاني من أسوأ تراجع له منذ ذروة الأزمة المالية."

اسبانيا تنجح فى بيع سندات اعلى من المستهدف:
نجحت الحكومة الإسبانية من بيع سندات بأعلى من المستهدف في مزاد لبيع ديون متوسطة وطويلة الأجل تزامنا مع تراجع التكلفة في الوقت الذي يحاول فيه رئيس الوزراء "ماريانو راخوي" مع حكومته التخلص من براثن الإنكماش.

وبلغ اجمالي ما جمعته مدريد من مزاد اليوم المخصص لبيع سندات مستحقة في مارس/آذار عام 2015، أكتوبر/تشرين الأول عام 2019، ويناير/كانون الثاني عام 2023 حوالي 4.228 مليار يورو، فيما كان المستهدف بين 3 إلى 4 مليارات يورو.

ومن المعلوم ان حالة عدم اليقين السياسي تجاه الإنتخابات الإيطالية التي ستجرى يومي الرابع والعشرين والخامس والعشرين من فبراير/شباط الجاري دفعت العديد من المستثمرين إلى الإبتعاد عن التعرض لديون منطقة اليورو حتى تضح الصورة.

وكان "ماريانو راخوي" قد اشار أمس في كلمة له أمام البرلمان ان عجز الميزانية خلال العام الماضي دون 7% من الناتج المحلي الإجمالي عام 2012، لكن يبقي انتظار الأرقام الرسمية لاحقا هذا الشهر.

ارتفاع مطالب اعانة البطالة الامريكية بمقدار 20 الف الاسبوع الماضى:
ارتفعت مطالب اعانة البطالة الامريكية بشكل كبير خلال الأسبوع الماضي، لكنها تظل في مستوى يشير إلى استمرار التحسن في سوق العمل.

وارتفعت طلبات اعانة البطالة عشرين ألفا إلى 362 ألف في الأسبوع المنتهي في السادس عشر من فبرابر/شباط، فيما انتظر المحللون ارتفاعا أقل حدة عند 353 ألف، بينما جرى تعديل هامشي بالرفع 1000 إلى 342 ألف لطلبات الأسبوع السابق.

وربما تأثرت تلك الزيادة بعطلة يوم الإثنين الماضي بشكل جزئي، في الوقت الذي لم تكتمل فيه الطلبات لأربع ولايات بما فيها فرجينيا، كاليفورنيا خلال الوقت المحدد، وكان لا بد من تقديرها.

يأتي هذا في الوقت الذي بلغ فيه متوسط الأسابيع الأربعة الماضية الذي يعد أكثر دقة في متابعة الطلبات 360.750 ألفاً بزيادة 8000 ليكون المستوى الأعلى له منذ الأسبوع الأول في يناير/كانون الثاني.

أما الطلبات المستمرة التي توح العدد الفعلي للحاصلين على شيكات الإعانة خلال الأسبوع المنتهي في التاسع من فبرايرشباط فسجل ارتفاعا بأحد عشر ألفاً إلى 3.15 مليون

إستقرار اسعار المستهلك الأمريكى فى يناير:
اصدر الاقتصاد الامريكى اليوم قراءة مؤشر أسعار المستهلكين خلال شهر يناير/ كانون الثاني والتي اوضحت استقرارها عند القراءة الصفرية موضحة أن معدلات التضخم الأمريكية تحت السيطرة، و من جهة صدرت قراءة طلبات الإعانة للأسبوع المنتهي في 16 من الشهر ذاته.

تغيرت التكاليف المعيشية بشكل طفيف في أمريكا للشهر الثاني على التوالي إثر انخفاض تكاليف الطاقة، أما الأسعار الجوهرية-المستثنى منها الغذاء و الطاقة- قد ارتفعت وذلك نتيجة ارتفاع أسعار الملابس، الفنادق وشركات الطيران، أما تكاليف الوقود فقد ارتفعت هذا الشهر بعد ارتفاع معدلات الضرائب على الرواتب.

استقر مؤشر أسعار المستهلكين فى يناير حيث لا يوجد تغير في الأسعار، و قد جاءت القراءة مماثلة للقراءة السابقة، أما على الصعيد السنوي فقد ارتفعت الأسعار بشكل مطابق للتوقعات بنسبة 1.6% وبوتيرة أقل من القراءة الشهرية السابقة التي كانت قد سجلت ارتفاعاً في الأسعار بنسبة 1.7%.

أما أسعار المستهلكين الاساسية فقد ارتفعت خلال الشهر ذاته بنسبة 0.3% مقارنة مع القراءة الشهرية السابقة التي كانت قد سجلت ارتفاعاً بنسبة 0.1%، مخالفة للتوقعات التي أشارت إلى ارتفاعاً بنسبة 0.2%، أما على الصعيد السنوي فقد ارتفعت الأسعار بنسبة 1.9% بالمقارنة مع القراءة السابقة التي ارتفعت بنسبة 1.8%.

الدولار يستفيد من تراجع اليورو ويرتفع على حسابه:
عاد الدولار الأمريكي للأرتفاع مرة اخرى مستفيدا ضعف العملات الرئيسية الأخرى لاسيما اليورو في ظل تلاشي التفاؤل الذي عم الاسواق منذ مطلع العام الجاري في الوقت الذي تؤكد فيه البيانات و التصريحات على ضعف وتيرة النمو في المنطقة الأوروبية بينما مجرد الحديث عن سحب برامج التحفيز من قبل البنك الفيدرالي دعمت من ارتفاع الدولار.

ارتفاع الدولار الأمريكي إلى أعلى مستوى منذ ثلاث أشهر كان بسبب عدة عوامل أهمهم تراجع قيمة اليورو بعد سلسلة بيانات سيئة تظهر ضعف القطاعات الرئيسية في منطقة اليورو و تؤكد على تصريحات رئيس البنك المركزي الأوروبي بأن تعمق الركود قد يمتد إلى الربع الأول من العام الجاري، هذا بخلاف حذر المستثمرين في الاسواق قبيل الانتخابات الايطالية المزمع عقدها بعد يوم الغد وما قد تنتج عنه من برلمان غير متماسك ولا يستطيع اتخاذ قرارات تتعلق بتطبيق سياسات اصلاح مالي قوية.

العامل الثاني يتمثل في حساسية الدولار الأمريكي من حيث تحدث بعض أعضاء البنك الفيدرالي عن سحب أو وقف برامج التحفيز لما لها من تأثير سلبي على الاقتصاد في الأمد الطويل، هذا بخلاف اتجاه المستثمرين إلى الأصول ذات المخاطر المنخفضة و الدخل الثابت مثل السندات الأمريكية (أجل عشر سنوات) في اوقات التشاؤم والحذر وبالتالي دعم الدولار الأمريكي.

ارتفع مؤشر الدولار الامريكى الى المستوي 81.49 وهو اعلى مستوى في ثلاث أشهر خلال المعاملات المبكرة من اليوم قبل أن يتداول ساعة إعداد التقرير حول مستويات 81.38 .

وتراجع اليورو إلى أدنى مستوى في ست أسابيع أمام الدولار الأمريكي عند مستويات 1.3167 قبل أن يتداول ساعة إعداد التقرير عند 1.3191 في ظل الضغوط السلبية السابق الاشارة اليها و التي تتعلق بمنطقة اليورو و الشعور العام لدى المستثمرين.

ارتفاع مؤشر مديرى المشتريات الصناعى الامريكى فى فبراير:
ارتفع مؤشر مديرى المشتريات بالقطاع الصناعي الأمريكي مما يشير الى مزيد من التوسع في القطاع الصناعي الأمريكي في فبراير ، على الرغم من أن معدل النمو تباطأ قليلا من اعلى مستوى له فى تسعة أشهر في يناير كانون الثاني. سجل مؤشر مديرى مديرى المشتريات 55،2، بانخفاض من 55.8، التي تقوم على نحو 85٪ من الردود الشهرية المعتادة، مما تشير الى تحسن قوي في أوضاع التصنيع.

قراءة مؤشر مديرى المشتريات فوق 50.0 تشير الى زيادة أو تحسين فى الشهر السابق، في حين القراءات دون 50،0 تشير إلى الانخفاض

وذكرت الشركات المصنعة أكبر زيادة في الانتاج لمدة سنتين تقريبا في فبراير شباط. وكان معدل النمو القوي وأسرع من المتوسط ​​السلسلة.

تعكس الزيادة في إجمالي الطلبات الجديدة إلى حد كبير ارتفاع المبيعات المحلية ، نظرا لانخفاض الصادرات الجديدة خلال الشهر. ورغم أن هذا كان أول تراجع في طلبات التصدير الجديدة في أربعة أشهر، الا ان معدل الانخفاض كان متواضعا .

إرتفاع مبيعات المنازل الأمريكية القائمة فى يناير:
ارتفعت مبيعات المنازل الأمريكية القائمة في يناير كانون الثاني، على الرغم من البائع في السوق على دراية بالاسعار و استمرار ارتفاع أسعار المساكن بشكل مطرد فوق مستويات العام الماضي، وفقا للرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين. ارتفعت المبيعات في جميع المناطق ولكن الغرب الذي هو المنطقة الأكثر تقييدا كانت مخزونات المنازل بها محدودة.

ارتفع إجمالي مبيعات المنازل القائمة، والتي انتهى بناؤها التي تشمل مساكن الأسرة الواحدة، والجماعات، والوحدات السكنية ومكاتب الخدمات و المشاريع، بنسبة 0.4 في المئة الى معدل سنوي 4.92 مليون في يناير من 4.90 مليون معدلة بالخفض في ديسمبر/ كانون الاول، وهي اعلى بنسبة 9.1٪ من 4.51 مليون وحدة المسجلة في يناير كانون الثاني عام 2012.

وانخفض إجمالي المخزون السكنى في نهاية يناير كانون الثاني بنسبة 4.9 في المئة إلى 1.74 مليون منزل قائم متاح للبيع، وهو ما يمثل 4.2-من العرض الشهرى لوتيرة المبيعات الحالية، بانخفاض 4.5 أشهر في ديسمبر كانون الاول، هو أقل عدد من المساكن المعروضة للبيع منذ ابريل/ نيسان عام 2005 .



الأخبار الإقتصادية، والتحليلات الفنية - برعاية النخبة للعملات - توصيات الفوركس
ضع تعليق بحسابك فى الفيس بوك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

الأخبارالإقتصادية، والتحليلات- توصيات الفوركس- برعاية النخبة للعملات(الخميس21فبراير2013)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سفنكس :: التجارة ألألكترونية و المال و ألأعمال :: forex منتدى الفوركس-
أخر المواضيع إضغط هنا

إضغط like لنشر موضوعك

عدم النسخ